Ads (728x90)


اقتناعًا منهم بأنها علاج شافٍ من الأمراض، لا يجد الإندونيسيون أمامهم سوى قضبان القطارات، فقد يعتقد البعض بأنهم يرمون أنفسهم بين قضبان السكك الحديدية كطريقة للانتحار، إنما هم يلجأون لهذه الطريقة طلبًا للاستشفاء من الأمراض التي يعانون منها.


يؤمن الإندونيسيون بأن هذه الطريقة، والتي هي جزء من العلاج الشعبي فعالة في علاج الأمراض، وقد بدأت في يوليو عام 2011 في سكك قطارات “رويا بيويا”، جزيرة جاوة الغربية، حيث أقدم العشرات من الناس على الاستلقاء على قضبان القطارات.


لكن كيف تقدم قضبان القطارات العلاج الذي يأملونه؟

يعتقد هؤلاء وانطلاقًا من إيمانهم بموروث العلاج الشعبي بأن التيارات الكهربائية التي تسري بين مسارات قضبان السكك الحديدية للقطارات تساعد على الشفاء من الأمراض، وينطوي العلاج على الجلوس على قضبان القطارات، ووضع اليدين والقدمين عليها وضرورة ملامستهما لها، فتنتقل للمريض صدمة كهربائية ذات جهد منخفض يعتقد السكان المحليون أنها علاج فعال لكثير من الأمراض، ويحرص هؤلاء قبل ذلك كله على التأكد من أن المنطقة آمنة من مرور القطارات في الأوقات التي يختارونها للعلاج.



يُعرف بأن أطباء العلاج الطبيعي يميلون لاستخدام التيارات الكهربائية لعلاج الأمراض، حيث يتم إرسال إشارة كهربائية تعطل إشارة الألم التي ترسلها المنطقة المصابة إلى الأعصاب المحيطة، وقد حذرت دراسات من خطورة هذه الخطوات، كونها طريقة لم تثبت فوائدها من الناحية الطبية، أو أمانها.




شاهد الفيديو:




إرسال تعليق

Disqus