Ads (728x90)


دينة البشير 
ينتقل بلال مرميد صاحب البرنامج الحواري Face à Bilal Marmid /من الأثيرmed1 radio إلى خوض مغامرة تقديم ذات البرنامج عبر med1tv. و أول ضيف يخضع للمساءلة أمامه هو الفنان المغربي أمين الناجي.
يخصّص بلال في بداية الحلقة أكثر من دقيقتين ليخبرنا عن شكله (وحنا مالنا) وشكل ومضمون برنامجه الأسبوعي، فالقبعة و القميص ذي الزر المفتوح "لوك أساسي" سيطل علينا به..، أما المضمون فيعد المتابعين بكل يقين بأسئلة ترضي ذكاء الأغلبية، بعيدة عن "الأسئلة العبيطة" حسب قوله كـ : ..هل "تتقن الطبخ"؟؟ مع العلم أن العديد من صناع السينما يستهويهم الحديث عن هذا المجال كالمخرج العالمي فرنسيس فورد كوبولا؛ نجمة هولييود سكارليت جوهانسون.. "غوينيث بالترو " الملقبة بملكة الطبخ؛ كما أن المخرج المصري الشهير يسري نصر الله خصص فيلمه الأخير "الماء والخضرة و الوجه الحسن"عن فن الطبخ...!
في المقابل يكتفي مرميد بـ 40 ثانية فقط لتقديم الضيف؛ يثني على الأخير قليلا ويدخل في صلب االموضوع! ليبدأ اللوم عن إختيارات الناجي السينمائية وتحديدا مشاركته في الفيلم الممنوع من العرض " الزين للي فيك ":
- موفيتيش بوعدك أسي أمين"!
يتأرجح الحوار بين الحديث عن السينما والأعمال التلفزية المغربية وظروف و كواليس الإشتغال، والجرأة الفنية ووضعية الممثل المغربي وغياب قوانين تحميه...ويلفت الناجي الأنظار بهدوئه ورصانته في التعامل أمام العاصفة الغوغاء لمرميد!
مرميد يسرّ بأسلوبه المعتاد المفعم بالغرور المعرفي ومحاولة إيقاع الخصم ومصادرة أجوبته؛ لا تهمه مثل هذه التعليقات على برنامجه : "حلقة رائعة" ؛ "حوار مفيد" بقدر ما يهمه :و"مرمدتيلينا مّو" إنتصرت نصر اللكمة القاضية "عطيتيه العصير"!!!!!!
و تتوالى هجمات مرميد دون إعطاء فرصة ومسافة للدفاع.." في فيلم "مسافة ميل" للي خديتي عليه الجوائز تعيد نفس تشخيص دورك السابق في فيلم " الشوط الثاني"بانلي نفس نبرة الصوت والنظرة المجنونة والمعقدة نفسيا تتعاود نفسك.....!
أمين يردّ : لا لا معودتش نفسي..
مرميد يقاطع بسخرية : -"واش سباقلو شي مخرج خدم معك Le Regard؟!!!!!
- لاا (الناجي هادئا)
مرميد في أولى حلقاته على الشاشة مرتبك ويخشى مواجهة الكاميرا ، كما أنه بالغ في التحديق لورقة الأسئلة ..-لكن يمكن تدارك ذلك و الإمساك بزمام الأمور في الحلقات المقبلة-في الأخير يتوجه للجمهور بحُنُوّ وتواضع مصطنع : نتمنى نكون نجحت ولو بنسبة قليلة...قبل أن يفاجئنا الناجي بطلب برفع القبعة من مرميد الذي تعمّد إخبارنا أنه لم يعد "أصـــلـــع"!

إرسال تعليق

Disqus