Ads (728x90)


فاز الفنان الفوتوغرافي المغربي أشرف بزناني بالجائزة الكبرى لمسابقة الأوركيدية الذهبية الدولية للتصوير الضوئي في دورتها لهذه السنة، والتي تكرم أفضل الفوتوغرافيين حول العالم.

وقد جاءت الجائزة عن سلسلة أعمال أشرف بزناني "داخل أحلامي"، والتي ضمت مجموعة رائعة من أعماله الفنية السريالية الخارجة عن المألوف والمتعارف عليه، والتي ترجمة أفكاره الخيالية على ارض الواقع يظهر فيها أشرف وحيدا في عوالم ملؤها الخيال والغموض.

الفنان الفوتوغرافي المغربي أشرف بزناني

وأقيم هذا الحفل الذي كان فيه أشرف بزناني ممثلا للمغرب وللعالم العربي، في منتصف أبريل الجاري بجامعتي بنسلفينيا ونيويورك الأمريكيتين، حيث تم الإحتفاء بجميع الفائزين في مختلف الأصناف الفنية المشاركة، ومنحتهم جوائز تقديرية مهنئة إياهم على إبداعاتهم، وتعد الجائزة التي منحت للفوتوغرافي أشرف بزناني، الأرفع، والمخصصة لمحور التصوير الضوئي.

يذكر أن المسابقة شهدت منافسة قوية من حيث الكم والجودة حسب ما كشف عنه المنظمون، فقد عرفت مشاركة 3000 صورة من 70 دولة حول العالم.

الجائزة الكبرى لمسابقة الأوركيدية الذهبية الدولية للتصوير الضوئي

ونال بزناني الجائزة الأولى في مسابقة للتصوير نظمتها المجلة الأمريكية "Not Indoor"، عن عمله السريالي "إلى الهاوية" متفوقا على الآلاف من المشاركات في مختلف الأصناف. العمل الذي عرض في يوليوز 2015 في متحف اللوفر، وهو صورة مركبة يظهر فيها الفنان ذاته يسير على خيط معلق بالكاد في توازن خارق بينما يقطع طرفي الخيط بمقص وولاعة، في انتظار مصير غامض ينتظر المعلقين على الحبال، في عمل غارق في سرياليته.

إلى الهاوية

وعقب حصوله على الجائزتين، قال أشرف بزناني: "الجمال مرتبط بالغريزة والعاطفة، وما أراه جميلا لايراه غيري كذلك بالضرورة. لكن في كثير من الأحيان، الغرابة في الصورة تجعلها مميزة وجميلة ويجمع الكل على ذلك بالنظر لتفردها"

ولمشاهدة بعض اعماله : بالصور.. "أشرف بزناني" فنان مغربي مبدع يجمع بعدسته بين الحقيقة والخيال

إرسال تعليق

Disqus