Ads (728x90)

جاستن بيبر ينهي فجأة حفلا له في النرويج تاركا الجمهور في صدمة

أنهى المغني الكندي “جاستن بيبر” حفلة في أوسلو امس الخميس بشكل مفاجئ بعد أداء أغنية واحدة فقط، تاركا الجمهور في حالة صدمة كبيرة فأجهش كثيرون منهم بالبكاء.



وقد أظهر تسجيل فيديو من الحفل الذي أقامه في النرويج نشر على موقع صحيفة في.جي اليومية النرويجية جاستن بيبر وهو يقول لجمهوره: “انتهيت، لن أقدم العرض”، بعد أن شكا من أنهم لا يستمعون إليه.

واعتذر الفنان الشاب لاحقا عبر موقع انستغرام قائلا: “للأسف كان أسبوعا صعبا بالنسبة لي، كانت أياماً طويلة بلا نوم، بينما يجب علي أن أكون مستعدا فور أن تدور الكاميرات”.

وأضاف بيبر: “لم اقصد الإساءة بأي حال من الأحوال، لكنني اخترت إنهاء الحفل بعد أن رفض الموجودون في الصف الأول الإنصات”.

يشار الى ان المغني جاستن بيبر من مواليد عام 1994 وقد بدأ الغناء عام 2009، وكانت بدايته في الغناء عن طريق موقع يوتيوب، وكان المغني الشهير “أشر” أول من ساعده على الوصول إلى طريق النجومية.

وحصد المغني، 5 جوائز في حفل توزيع جوائز (إم.تي.في يوروب ميوزيك أووردز) في ميلانو يوم الأحد الماضي، من بينها جائزة أفضل مغن شاب وجاهزة المغني صاحب أكبر جمهور.

إرسال تعليق

Disqus