Ads (728x90)


قضى صيني عامين كاملين في تربية كلبين أسودين والتعلق بهما، ليفيق على صدمة كبيرة بعد كل هذه الشهور باكتشافه بأنهما دبان وليسا كلبين، كما كان يعتقد.


وقال وانغ كايو إنه اشترى “الدبين” على أنهما “كلبان” من صاحبهما أثناء سفره إلى فيتنام، وجلب الحيوانان ذات الفراء الأسود الذي يغطي جسدهما إلى منزله في الصين، واعتنى بهما ولاحظ أنهما كلما كبرا ازدادت شهيتهما بشكل غير معقول، حتى أنهما أحياناً ينقضان على حيوانات مزرعة الصيني ويأكلانها.


واكتشف الصيني حقيقة الحيوانات التي ظل يربيها لمدة عامين كاملين بعدما قرر إرسالهما إلى الهيئة المعنية بالحياة البرية لمعرفة سبب وحشيتهما، ففوجئ بإخباره بأنهما ليسا من فصيلة الدببة فقط، بل إنهما من الحيوانات المهددة بالانقراض والتي ينبغي حمايتها، فقرر تسليمهما إلى السلطات.


وأصدرت السلطات إعفاء رسمياً عن كايو نظراً لأمانته وصدقه، وتسلمت السلطات الدب والدبة الذين بالكشف عنهما تبين أنهما يتمتعان بصحة جيدة وأرسلا إلى مركز مراقبة الحيوانات وتربيتها في الصين، بحسب صحيفة الديلي ميل البريطانية.


المصدر: 1

إرسال تعليق

Disqus