Ads (728x90)


ذكرت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية أن المطعم يدعى "ديابلو" وتعني باللغة العربية "الشيطان"، وهو من تصميم المهندس المعماري، سيزار مانريك، موضحة أن الطهاة غير خائفين من نشاط البركان بشكل مفاجئ لأنه شبه خامد.

وكانت حدثت مجموعة من الانفجارات البركانية قبل عدة قرون ما سبب تكون كتل من الحمم والرماد في مكان تواجد المطعم، ويتم استخدام نيرانه في تسوية الطعام.

تستخدم الفوهات الداخلية لطهي الطعام أمام الزبائن، أما الخارجية فقرر صاحب المطعم استخدامها في صناعة نوافير جميلة لجذب السكان والسياح.

كما ذكرت الصحيفة أن المطعم موجود في جزيرة لانزاروت الأسبانية، أحد جزر المحيط الأطلنطي، ويستخدم الطهاة فيه حرارة بركان جوفية تتراوح ما بين 400 و 500 درجة مئوية لشواء اللحوم والأسماك والدجاج من قائمة المشويات.












شاهد الفيديو:




المصدر: 1

إرسال تعليق

Disqus