Ads (728x90)


صُدم مستخدمو “آبل” عندما نشر الأمريكى إريك جونسون قصته على مواقع التواصل الاجتماعى وكيف سبب له هاتفه الآيفون جروحا من الدرجة الثالثة.

وذكر موقع ميرور أن إريك كان يضع هاتف آيفون 5c في جيب بنطاله عندما سمع صوت غريب من هاتفه قبل أن يحترق سرواله وساقه بسبب انصهار الشاشة ومحتواه.

وقال إريك: إنه اضطر لتمزيق سرواله بعد أن شم رائحة جسده وهو يحترق حيث شعر بألم شديد في ساقيه. واضطر لقضاء عشرة أيام في أحد المستشفيات بنيويورك بعد أن شخص الأطباء حالته أنها حروق من الدرجة الثالثة. وأضاف إريك أنه سيقاضى شركة آبل لكن الشركة لم ترد حتى الآن على مزاعمه.



شاهد الفيديو:




إرسال تعليق

Disqus