Ads (728x90)


تمكن مصور أسترالي من فك لغز عملية ولادة أسماك القرش في أعماق المحيطات، الأمر الذي حير العلماء، وقام بفك بعض رموزها عن طريق الصدفة البحتة من خلال هذه الصورة.


وبحسب ما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، يرى الباحثون أن الصورة التي التقطها الأسترالي أتيلا كازو في جزيرة "ملاباسكوا" بالفلبين، ستساعد في كشف الغموض الذي يحيط بهذا النوع من أسماك القرش الذي يطلق عليه "ثريسر شارك" أو "أسماك القرش الثعلبية".


وعلق رئيس فريق الباحثين بجامعة تشيستر البريطانية، سايمون أوليفير، قائلا: "رؤية هذه الصورة كانت من أهم اللحظات في حياتي المهنية".


وأوضح أنها التقطت تحت جبل بحري "جبل يرتفع في المحيط وقاع البحر ولا يصل لسطح الماء"، والذي يعد منطقة تقصدها الكائنات البحرية لتنظيف نفسها من الطفيليات العالقة في أجسامها.

إرسال تعليق

Disqus