Ads (728x90)

تسببت صور سيلفي خلال غرفة العمليات بأحد المستشفيات بالصين في إقالة جميع أفراد الطاقم الطبي "السعيد" في هذه الصور، وذلك بعدما أثارت غضباً شاسعاً إثر نشرها عبر مواقع التواصل.


ويظهر في السيلفي التي نشرتها صحيفة دايلي ميل البريطانية أفراد الطاقم الطبي بمن فيهم الجراحين فيما كان المريض ممدداً على السرير فاقداً للوعي خلال خضوعه لعملية جراحية.


وأفادت الصحيفة أنه تم التقاط الصور في شهر أغسطس (آب) الماضي في مستشفى تابعة للقطاع الخاص بمدينة فنغتشنغ شمال الصين غير أن الصورة تسربت إلى وسائل الإعلام الاجتماعي بشكل واسع مطلع الأسبوع الماضي وسط مطالبات بسرعة إنزال أقصى العقوات بحق جميع من كان بهذه الصورة.


وسارعت إدارة المستشفى إلى احتواء هذا الغضب بإقالة الممرضين مع الجراحين الثلاثة الذين كانوا يبتسمون أيضاً في هذه الصورة وهم ممسكين بالمشرط والمقص.


ولفتت الصحية إلى أن هذه الحادثة تأتي تزامناً مع تصاعد التوترات بين العاملين الصحيين والمرضى في الصين في السنوات الأخيرة، حيث يشتكي المرضى غالباً من الخدمات الطبية السيئة وارتفاع التكاليف، وخاصة الحاجة إلى رشوة الأطباء والممرضات في مقابل الحصول على خدمات طبية جيدة.


إرسال تعليق

Disqus