Ads (728x90)

تدريبات قاسية تخوضها فتيات صينيات من أجل أعمال الحراسة الشخصية. يبدو أن النساء في طريقهن لمزاحمة الرجال على أعمال الحراسة الشخصية، حيث انتشر هذا الأمر بشدة في الصين وأصبح من الأمور المتعارف عليها.

التدريبات تظهر الجنس الناعم وهو يتخلى عن "النعومة" من أجل احتراف مهنة الحراسة الشخصية، والغريب أن الطلب عليهن كبير، خاصة من نساء الأثرياء.

وليس من المعروف هل الهدف هو غيرة الرجال على أزواجهن ليحضروا لهن حارسات، أم أن هؤلاء النساء خبرتهن في التصدي للمهاجمين أكبر.


















إرسال تعليق

Disqus