Ads (728x90)


اكتشف زوجان برازيليان،تزوجا منذ 10 سنوات انها شقيقان، حيث كان كل منهما يبحث عن أمه التي تخلت عنه صغيراً.

كان كل من أدريانا، 39 عاماً، وزوجها لياندرو، 37 عاماً، اللذان لديهما ابنة تبلغ السادسة من عمرها، يعتقدان أن التشابه في اسم الأم التي يبحث كل منهما عنها، وهو ماريا، كان مجرد مصادفة. تخلت أم لياندرو عنه حين كان في سن الثامنة، بينما تعرف أدريانا أن والدتها، ماريا، تخلت عنها في سنتها الأولى وأنها ترعرعت على يد والدها.

حسب موقع أخبار 24 السعودي واستطاعت الزوجة الحديث مع والدتها حين اتصلت بإذاعة محلية وطلبت المساعدة في برنامج متخصص في العثور على أقارب مفقودين لتكتشف في نهاية الحديث أن لماريا ابناً يدعى لياندرو لم تكن أدريانا تعرف عنه شيئاً، ولم يكن من الصعب بعد ذلك أن تدرك أدريانا أن أخاها لياندرو ذاك لم يكن إلا زوجها في الحقيقة، بحسب صحيفة الديلي ميرور.

وقالت أدريانا في حديثها مع والدتها عبر الإذاعة “الآن أنا خائفة من العودة إلى البيت ومعرفة أن لياندرو لم يعد يريدني بعد الآن، فأنا أحبه كثيراً… الموت فقط سيفصلني عنه. ما حدث هو تدبير من الله”.

إرسال تعليق

Disqus